شبكة العلوم السلفية أول شبكة سلفية في العالم خالية من المجاهيل
(وجوب صلاة الفريضة في المسجد) من خطبة جمعة 21 ربيع ثاني 1440هـ
أبو عبد الله خالد بن محمد الغرباني
 

(وجوب صلاة الفريضة في المسجد)

 

 

من خطبة جمعة  

21 ربيع ثاني 1440هـ

 
 
 
﴿إنما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليوم الآخر وأقام الصلاة وآتى الزكاة ولم يخش إلا الله فعسى أولئك أن يكونوا من المهتدين﴾ [التوبة: ١٨]


﴿في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والآصال﴾ [النور: ٣٦]


1⃣"ما من ثلاثة في قرية ولا بدو، لا تقام فيهم الصلاة؛ إلا قد استحوذ عليهم الشيطان".
رواه أحمد وغيره عن أبي الدرداء 


2⃣"من سمع النداء فلم يجب؛ فلا صلاة له إلا من عذر". 
رواه ابن ماجه عن ابن عباس



3⃣" من سره أن يلقى الله غدا مسلما فليحافظ على هؤلاء الصلوات الخمس حيث ينادى بهن فإن الله شرع لنبيكم صلى الله عليه وسلم سنن الهدى وإنهن من سنن الهدى ولو أنكم صليتم في بيوتكم كما يصلي هذا المتخلف في بيته لتركتم سنة نبيكم ولو تركتم سنة نبيكم لضللتم وما من رجل يتطهر فيحسن الطهور ثم يعمد إلى مسجد من هذه المساجد إلا كتب الله له بكل خطوة يخطوها حسنة ورفعه بها درجة ويحط عنه بها سيئة ولقد رأيتنا وما يتخلف عنها إلا منافق معلوم النفاق ولقد كان الرجل يؤتى به يهادى بين الرجلين حتى يقام في الصف. رواه مسلم


4⃣"لقد هممت أن آمر فتيتي فيجمعوا لي حزما من حطب، ثم آتي قوما يصلون في بيوتهم، ليست بهم علة؛ فأحرقها عليهم". مسلم عن أبي هريرة 


5⃣أتى النبي - صلى الله عليه وسلم - رجل أعمى، فقال: يا رسول الله! ليس لي قائد يقودني إلى المسجد، فسأل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أن يرخص له فيصلي في بيته، فرخص له، فلما ولى، دعاه، فقال:
"هل تسمع النداء بالصلاة؟ ". فقال: نعم. قال: "فأجب".
رواه مسلم والنسائي وغيرهما.
أضيفت بتاريخ 20 ربيع ثاني 1440 عدد مرات الإرسال 0 عدد المشاهدات 1414