شبكة العلوم السلفية أول شبكة سلفية في العالم خالية من المجاهيل
(بحسن خلقك تدرك درجة الصائم القائم) خطبة جمعة 18 شـــــــــعبان 1439هـ
أبو عبد الله خالد بن محمد الغرباني الهاشمي

(بحسن خلقك تدرك درجة الصائم القائم)

 

خطبة جمعة  

18 شـــــــــعبان 1439هـ

 

 

 

 

ومما جاء فيها :
 
 
قال الله تعالى: { وإنك لعلى خلق عظيم } 
حسن الخلق مع الله : الرضا بحكمه شرعا وقدرا وتلقى ذلك بالانشراح وعدم التضجر، وعدم الأسى والحزن، 
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم: أحسن الناس خلقا متفق عليه عن أنس 
وعنه قال: ما مسست ديباجا ولا حريرا ألين من كف رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا شممت رائحة قط أطيب من رائحة رسول الله صلى الله عليه وسلم ولقد خدمت رسول الله صلى الله عليه وسلم عشر سنين فما قال لي قط: أف، ولا قال لشيء فعلته: لم فعلته ؟ ولا لشيء لم أفعله ألا فعلت كذا ؟ متفق عليه .
مع الخلق: يحسن الخلق بكف الأذى وبذل الندي وطلاقة الوجه .

"البِرُّ حسنُ الخُلُقِ، والإثْمُ ما حاكَ في صدْرِكَ، وكرِهْتَ أنْ يَطَّلعَ عليه الناسُ".  رواه مسلم  عن النواس بن سمعان 
لَمْ يَكُنْ فاحشاً، ولا مُتَفَحِّشاً، وكان يقول: "إنَّ مِنْ خِيارِكُمْ أحْسَنَكُمْ أَخْلاقاً". رواه البخاري ومسلم عن بن عمرو 
"ما شيْءٌ أثْقَلُ فيِ ميزانِ المؤمِنِ يومَ القيامَةِ مِنْ خُلُقٍ حَسنٍ، وإنَّ الله يَبْغَضُ الفاحِشَ البَذِيء". رواه الترمذي، عن أبي الدرداء 
أكْثَر ما يُدخِلُ الناسَ الجنَّةَ : "تَقْوى الله وحُسنُ الخُلُقِ". رواه الترمذي، عن أبي هريرة 
"إنَّ المؤمنَ ليُدرِكُ بحُسْنِ خُلُقِه درَجةَ الصائمِ القائمِ".  رواه أبو داود عن عائشة 
"أنا زعيمٌ بِبَيْتٍ في رَبَضِ الجنَّة لِمَنْ تركَ المِراءَ وإنْ كان مُحِقاً، وبِبَيْتٍ في وَسَطِ الجنَّةِ لِمَنْ تَرك الكَذِبَ وإنْ كانَ مازِحاً، وبِبَيْتٍ في أعْلى الجنَّةِ لِمَنْ حَسَّنَ خُلُقَهُ".  رواه أبو داود وابن ماجه والترمذي عن أبي أمامة 
"إنَّ مِنْ أحبِّكُمْ إليَّ، وأقْرَبِكُم منِّي مجْلِساً يومَ القيامة؛ أحْسَنَكُم أخْلاقاً"  رواه الترمذي عن جابرٍ ورواه أحمد بن عمروٍ 
"إنَّ أحبَّكم إليَّ؛ أحاسِنُكم أَخْلاقاً، الموَطّؤونَ أكْنافاً، الذين يَأْلِفونَ ويُؤْلَفون، ".  رواه الطبراني عن أبي هريرة 
"أَكْمَلُ المؤمِنينَ إيماناً أحْسَنُهم خُلقاً، وخيارُكم خيارُكُمْ لأَهْلِه". رواه أبو داود، والترمذي عن أبي هريرة 
"إنَّ الفُحْشَ والتَّفَحُّشَ ليسا مِنَ الإسْلامِ في شَيْءٍ، وإنَّ أَحْسَن الناسِ إسْلاماً أحْسَنُهم خُلُقاً". رواه أحمد عن جابر بن سمرة 
"اتَّقِ الله حيْثُما كنتَ، وأتْبعِ السيِّئة الحَسنةَ تَمْحُها، وخالِقِ الناسَ بخُلُقٍ حَسَنٍ". رواه الترمذي عن أبي ذرٍّ  
كانَ يقول: "اللهُمَّ كما أحْسَنْتَ خَلْقي؛ فأحْسِنْ خُلُقي". رواه أحمد، عن عائشة 
"إنَّكم لن تَسَعوا الناسَ بأموالكم، ولكنْ يسعهم منكم بَسْطُ الوجه، وحُسْنُ الخُلُق". رواه أبو يعلى والبزار عن أبي هريرة 

 
أضيفت بتاريخ 21 شعبان 1439 عدد مرات الإرسال 0 عدد المشاهدات 676