الشبكة العلمية شبكةٌ مسروقةٌ من شبكة العلوم السلفية

شبكة العلوم السلفية أول شبكة سلفية في العالم خالية من المجاهيل
بيان حول ما قام به الأخ حسين الحجوري من اقتحام مجالس شبكة العلوم السلفية
أضيفت بتاريخ 22 رجب 1438
أبو عبد الله خالد بن محمد الغرباني الهاشمي
بيان حول ما قام به الأخ حسين الحجوري
من اقتحام مجالس شبكة العلوم السلفية
''''''''''''''''''''

بسم الله الرحمن الرحيم
رب يسر وأعن 
قال تعالى : يا أيها الناس "إنما بغيكم على أنفسكم"
.
فقد قام الأخ حسين الحجوري هداه الله (بدون أي مبرر) بعملية اقتحام لمجالس شبكة العلوم السلفية ونسخها كاملة بطريقة قراصنة المواقع ولم يكتف بذالك بل قام بتفعيل ما نسخه والدخول إلى لوحة التحكم دون إذن ، بل والتحكم في كل الإدارة ومن ثم السيطرة الكاملة على النسخة المسروقة .

وقد تضمن عمله هذا الاعتداء على ممتلكات الغير حيث سيمكنه ذلك من الاطلاع على خصوصيات الشبكة وأعضائها البالغ عددهم ثمانية آلاف عضو  لا يرغبون فى اطلاع أحد عليها إلا بإذنهم ، ويستطيع أحدهم الرفع إلى المحاكم لمقاضاته فى تصرفه فى معرفه وخصوصياته  بل واتهامه بتسجيل اسمه فى موقع جديد وانتحاله لشخصيته .

هذا العمل المشين الذي يسيئ لمرتكبه الذي لا يقوم به إلا محترفوا الهاكات وقراصنة المواقع .
وكان بإمكانه الرجوع إلى الشيخ يحيى وهو بجواره وسؤاله قبل الاقدام علي هذا العمل السيء الذي لا يقره عالم من علماء السنة.

وقد تواصلت ببعض الأفاضل لمناصحته للرجوع عن هذا العمل المشين لكنه تمادى فى غيه وأصر على بغيه .

وقد نصحه الشيخ عبدالحميد الحجوري بفتح موقع جديد خير من هذا العمل الذي قام به ولكنه أبى.

ولذلك فإن لي الحق الشرعي فى مقاضاته عند ولي الأمر بما يضمن تعزيره لما قام به من هذاالعمل .

مع العلم أنه ليس هناك أي مبرر شرعي لهذا العمل .

كتبه 
خالد بن محمد الغرباني 
المشرف العام 
على
شبكة العلوم السلفية
عدد المشاهدات 945